مشاريع اعلامية مبتكرة في ختام تدريب "إدارة وسائل الإعلام 2018"

اختتم تدريب "إدارة وسائل الاعلام" ضمن مشروع "استدامة الاعلام الرقمي"، بزيارة المشاركين الى العاصمة الالمانية برلين لتسلم شهادات المشاركة، خلال الفترة الممتدة من 19 إلى 23 حزيران 2018.  تخلل الزيارة عرض اربعة مشاريع اعلامية انتجها المشاركون، خلال فترة التدريب العملي.

وتنوعت المشاريع بين راديو عربي ومنصة علمية وتلفزيون تفاعلي ومنشور يقدم على طاولات المطاعم.

عملت أربعة فرق عمل على المشاريع الاربعة وتم عرضها خلال اللقاء.

قدم الفريق الاول فكرة "موزايك راديو" ، وهي محطة تقدم الأخبار والبرامج باللغة العربية التي تتناول الأقليات العرقية في المنطقة العربية من أجل زيادة الوعي، وزيادة التسامح بين الناس وإحساسهم بالتعايش. هدف المشروع "تقديم ثقافات مختلفة بما في ذلك الأقليات والمجتمعات المهمشة، للمستمعين في الشرق الأوسط".

عرض الفريق الثاني  منصة "المعمل"، وهي تهدف إلى إنتاج مقالات حول العلوم والتقنيات باللغة العربية. الغرض من "المعمل" هو زيادة إمكانية وصول الجمهور العربي الى المعلومات العلمية والتقنية من خلال لغة بسيطة وسهلة. اذ ستقوم المنصة بتجميع المعلومات بطريقة فريدة من خلال تحويل المحتوى الجاف إلى مادة بصرية ومقاطع فيديو وصور.

قدم الفريق الثالث "هلا شباب"، وهو تلفزيون تفاعلي على موقع "يو تيوب" في مهمة يراد منها "إلهام الشباب العربي بمحتوى تفاعلي واجتماعي". ستبث قناة "هلا شباب" المستقلة يومياً، ويستطيع الشباب من خلالها التعبير عن أنفسهم بحرية وإنشاء محتوى تفاعلي. كما سستعتمد على إنتاج مقاطع الفيديو من قبل المواطنين العرب الشباب والصحافيين باستخدام عدة مؤثرات صوتية.

عرف الفريق الرابع بفكرته "لذيذ تايمز"، وهي عبارة عن منشور للمائدة يتم توزيعها على العديد من المطاعم، حيث تطبع عليها الأخبار والقصص أسبوعياً. كما سيكون المحتوى موجودًا عبر موقع الكتروني. تحتوي القصص على مواضيع "سهلة القراءة، منها المضحك، ومنها القابل للجدل، ومنها الجدي"، وسيتم إنتاجها في أشكال مختلفة بما في ذلك النصوص القصيرة، والجداول الزمنية، القصص المصورة، والغرافيك، بالإضافة إلى القراءات الطويلة.

تضمنت هذه الزيارة 16 مشاركًا من مصر، إقليم كردستان العراق، لبنان، الأردن، والمغرب. وتأتي ضمن مشروع "استدامة الاعلام الرقمي"، الذي تنفذه مؤسسة  "مهارات" بالشراكة مع "اكاديمية دوتشيه فيليه ".

تهدف هذه المبادرة إلى توفير حلول ملموسة للمشكلات التي تواجهها المؤسسات الإعلامية في العصر الرقمي، لدعم الابتكار من اجل المساعدة في تطوير نماذج الأعمال الجاهزة للمستقبل، والتي يمكن أن تصنع وتوزع محتوى عالي الجودة.

يشار ان المشاركين حصلوا على تدريب مكثف من كانون الثاني الى ايار 2018، تم التركيز فيه على كيفية تطوير استراتيجية الأعمال الإعلامية، وكيفية إنشاء المحتوى وترويجه وبيعه، وكيفية كسب المال بطرق مبتكرة وكيفية إضفاء الطابع الاقتصادي عليه، وكيفية إنشاء فريق فعّال في وسائل الإعلام المعاصرة.  هذا بالاضافة إلى أربعة أسابيع من التعلم الإلكتروني.

ويذكر ان مشروع "استدامة الاعلام الرقمي"، سينظم تدريبًا آخر على إدارة وسائل الإعلام، من المقرر أن يبدأ في كانون الثاني 2019 على ان يتم الاعلان عن بدء قبول الطلبات على مواقعنا.