فرصة تدريبية حول "الصحافة الحساسة للنزاعات واستدامة الإعلام"

في إطار الجهود الرامية لتعزيز المهارات المهنية للصحافيين وتحسين أدائهم في تغطية النزاعات في لبنان، وبناء القدرات في مجال إدارة المؤسسات الإعلامية، تُعلن مؤسسة مهارات وأكاديميّة دويتشه فيليه عن إقامة ورشة تدريبية في مدينة صيدا تحت عنوان "الصحافة الحساسة للنزاعات واستدامة الإعلام".

تواريخ الدورة:
تبدأ الورشة التدريبية يوم الجمعة 30 تشرين الثاني و1 و2 كانون الأول، ثم 8 و9 كانون الأول (5 أيام). على أن يليها دورة إدارة المؤسسات الإعلامية بتاريخ 10 كانون الأول2018 (يوم واحد).

يغطي التدريب محاور مختلفة تشمل أدوات تحليل النزاع، تحليلا نقديا لدور وسائل الإعلام المحلية في تغطية النزاعات، والدور الذي يقوم به الصحافي أو الصحافية ومسؤولياته.

ويتضمن الجزء الثاني من التدريب المرتبط بإدارة المؤسسات الإعلامية مدخلا الى استراتيجيات بناء نموذج عمل اعلامي ناجح قابل للاستدامة.

يركز المدربون في الورشة التدريبية على الشقين النظري والعملي، كما يستعملون طرقا تعليمية تفاعلية.

المواصفات التي يجب أن تتوفّر في المرشّح أوالمرشحة لتقديم طلب المشاركة:

إعلامي/ةأو صحافي/ة أو ناشط اعلامي/ة.

خبرة في مجال الصحافة والاعلام لا تقل عن عام واحد.

لم تتخط أو يتخط الـ 45 عامًا.

من سكان مدينة صيدا أوضواحيها.

قادر/ة على الالتزام بمواعيد الورشة التدريبية بشكل كامل.

الاشتراك في الجزء الأول من التدريب (الصحافة الحساسة للنزاعات) شرط أساسي للإشتراك في الجزء الثاني (إدارة المؤسسات الإعلامية).

على الراغبين بالمشاركة إرسال بريد الكتروني بعنوان "ورشة الصحافة الحساسة للنزاعات وإدارة المؤسسات الإعلامية" الى mona.naggar@dw.com ، على ان تتضمن:

السيرة الذاتيّة .

 رسالة قصيرة تشرح دوافع المشاركة.

 نماذج عن مواد صحافيّة أو إعلاميّة قام/ت بإعدادها سابقًا.

سيتم اختيار 12 متدرّب ومتدرّبة من بين المرشّحين وفقًا لمدى استيفائهم الشروط المطلوبة.آخر مهلة لتقديم الطلبات 10 تشرين الثاني 2018. والتدريب سيكون باللغة العربية.